عشرٌ من العشرة

2022-01-30
176

عشر الهَنا مِنْ عِشرَةِ الإثْراءِ .. حمدًا لواهبِ هذه الآلاءِ

مضتْ الليالي بين صعبٍ تائِهٍ  ..  ومُيسَّرٍ من صاحبِ النعماءِ

فلتبرُقي إثراءُ بدرُ سمائنا .. ولتُخْبِري الدُّنيا بعَزْمِ نِسَاءِ

ولتَمْنَحِي الآفاقَ نورَ مَعارفٍ .. وتَصَدَّرِي بالخيرِ في العلياءِ

كَم مِن أَيادٍ ربّتتْ وتعاهدتْ! .. كم مِن حروفٍ عانقتْ بدُعاءِ!

اليوم جئنا كي نباركَ خَطْوَنا .. إثراءُ أنتمْ.. فاسعدوا بِعطاءِ

بدأ أول أيام محفلنا #عشر_من_العشرة بالحفل الرجالي، والذي تشرفنا فيه بحضور نخبة من رجال المجتمع، وتم تفعيل الحفل بالكامل من قِبل نخبة من الشباب المتطوعين.

تغطية الحفل الرجالي

أكملنا في اليوم التالي محفلنا بالحفل النسائي، والذي تشرّفنا فيه بحضور عضواتنا الكريمات، ونخبة من نساء المجتمع

تغطية الحفل النسائي

-------------------------------------------------------------

 

الاسمُ والشعارُ والرسالةُ فلَكٌ يعيش معك ويدور حولك، ولذلك فقد اعتنينا به كثيرًا، فهو الأهم في المسير والأصعب أن يطرأ عليه التغيير..

نترككم مع اختيار هذا الفَلَك في هذا المقطع المرئي..

 

لم تكنْ إثراء سطرًا بريشة أديبٍ خطّ حروفه وانتهى بنقطة.

لم تكن القصّة سهلة كما تظنون! 

إنّها الأيام الطّوال..إنها الرحلة التي أخذت عهودًا وجهودًا..

وكثيرًا من التخطيط ولياليَ من السهر..

وكان أوّل ذلك فِكرة!

إثراء.. تلك الحكاية التي نبتدئها هنا حتّى لا تقف، بل تكون وقفًا ثمراته لا ترحل برحيلنا.. 

ممتدة حتى تكون في دار خلود إلى الأبد إن شاء الله.

متشوقون لنقص عليكم الحكاية؟ 

هاكموها 

 

نقطع سيرًا بالأقدام، وربّما نجدّف في قوارب، ونحلّق في طائرات، خُطَطٌ واستشارات، أوراقٌ تُطوى، وأخرى تُعتمد.. أحبارٌ تفْنى.. وعقولٌ تَضْنى.. ما بين المتن والهامش مسافة قريبة للرائي، ولكن العامل في تلك الصفحات يعرف قدر البعد بينهما.. ويعرف قيمة المتن..

ولأنّ سعينا أن نكون في متن التاريخ لا هامشه.. فقد امتنّ الله وتفضّل وأعاننا حتى نصطف اليوم لنحكي لكم مسيرة السنوات..

تلك الخطوات التي صارت إنجازات نشاركها معكم..